المقارنة مع مناهج أخرى

بينما تركز جميع برامج رياض الأطفال والحضانات تقريباً على المتعة واللعب، فإن اللعب والمتعة ليسا دائما على سواء. فقد أظهرت الدراسات من جامعة هارفرد والخبرة الواسعة في فنلندا أن اللعب المنظم والموجه من قبل مدرسين مؤهلين ينتج أفضل مخرجات تعليمية للأطفال.